إيرادات “الأفوكا” تبلغ 120 مليار سنتيم في 7 أشهر فقط بالمغرب

0
259

بيانات حديثة تكشف عن ارتفاع صادرات الأفوكادو المغربي إلى مستويات قياسية

أعلنت معطيات حديثة أن قطاع صادرات الأفوكادو في المغرب يشهد نموًا ملحوظًا خلال الفترة الماضية، حيث بلغت صادرات هذه الفاكهة الصحية ما بين يوليوز 2023 ويناير 2024، 40 ألف طن، بقيمة تجاوزت 120 مليون دولار، ما يعادل حوالي 120 مليار سنتيم.

وتوضح المعطيات المقدمة من منصة “Eastfruit” المتخصصة في رصد أسواق الخضر والفواكه عالميًا، أن هذا الإنجاز يعكس تطورًا ملحوظًا في قطاع وإنتاج وتصدير الأفوكادو بالمغرب، حيث يواصل القطاع تحقيق معدلات نمو ملحوظة وتوسيع مدى تجارته الخارجية، وبالتالي تحقيق أرباح متزايدة ومستدامة.

وفي تصريح لممثلي “Eastfruit”، أشارت المنصة إلى استمرار توقعات الارتفاع في حجم صادرات الأفوكادو خلال موسم 2023/24، حيث من المتوقع تحقيق رقم قياسي جديد في هذا الصدد، مع تجاوز حاجز الـ60 ألف طن كمجموع صادرات للموسم بأكمله.

وعلى الرغم من التحديات المستمرة التي يواجهها القطاع الزراعي في المغرب، مثل تداعيات الجفاف وندرة المياه، إلا أن المعطيات تظهر قدرة القطاع على التأقلم والنمو المستمر، وتحقيق أداء ملحوظ في ظل الظروف الصعبة.

وفي سياق متصل، أشارت المعطيات إلى أن الأفوكادو يعد من بين أسرع منتجات الزراعة نموًا عالميًا، نظرًا للطلب المتزايد على هذه الفاكهة الغنية بالعناصر الغذائية، ومن المتوقع أن تكون الأفوكادو أكثر فاكهة تصدرًا بحلول عام 2030.

وفي نهاية التقرير، يبرز أن هذا الإنجاز يعكس جهود مستمرة لتطوير القطاع الزراعي في المغرب وتعزيز قدرته على المنافسة الدولية في سوق الأفوكادو، ويشكل دليلاً على النجاحات المحققة والإمكانيات الكبيرة التي يتمتع بها هذا القطاع في البلاد.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا